اتصل بنا

مقاولٌ للحديد يحقق هوامش ربحٍ متينةٍ كالحديد

ساعدنا أحد أكبر مقاولي حديد التسليح على تحقيق تحسين كبير في هوامش أرباحهم.

القطاعات :

الخدمات :

مقاولٌ للحديد يحقق هوامش ربحٍ متينةٍ كالحديد 1
Goals

الأهداف

كُلِّفنا بتطوير استراتيجية مبيعات جديدة لمعالجة هوامش الأرباح المتراجعة.

Situation

المعطيات

عميلنا هو من أكبر مقاولي حديد التسليح في الإمارات. على الرغم من العائدات المرضية إلا أن هوامش الأرباح لم ترقَ إلى مستوى التوقعات وكانت الإدارة في حيرةٍ من أمرها في محاولة الوصول إلى الأسباب.

Analysis

الاستنتاجات

  • قام المقاول باستثمارٍ كبيرٍ في شراء أصول بقيمة 19.5 مليون درهم.
  • كانت الشركة تقوم بإنتاج منتجات وتقديم خدمات لها هوامش ربح منخفضة وتتطلب دراية فنية أساسية. كان بإمكان المصنِّعين الصغار برؤوس أموال صغيرة ونفقات عامة أصغر التنافس معهم.
  • كانت الشركة تلبي احتياجات الشريحة السكنية والشريحة التجارية بنسب غير متناسبة.
  • خصصت الشركة أجزاء كبيرة من مواردها (الوقت والموظفين والآليات المتقدمة تقنياً) للمنتجات التي تحقق هوامش ربح منخفضة.
Actions

الإجراءات

  • ساعدنا العميل على استهداف قطاعات السوق الأكثر ربحية حيث كان الطلب والهوامش أعلى لأن هذه القطاعات لديها متطلبات فنية أكثر تعقيداً، والتي لا يمكن إلا لعدد قليل من المصنّعين الآخرين الوفاء بها.
  • ساعدناهم في الوصول إلى المزيد من المقاولين والمستخدمين النهائيين في جميع أنحاء دولة الإمارات.
  • ساعد استشاريونا في إطلاق قدرتهم الإنتاجية واستخدام مواردهم ليتمكنوا من تقديم عطاءات لمشاريع أكبر قيمة.
  • أنشأنا عناصر تميز تنافسية تبرز المهارات الفنية للشركة بطريقة تحفيزية ومثيرة للاهتمام، مما شجع مدراء المشتريات والمشترين على تفضيل هذه الشركة على الآخرين.
  • تم تجديد وثائق التأهيل المسبق وإجراءات تسجيل البائعين بطريقة تجعلهم على اطلاع دائم بأحدث إنجازات الشركة.
  • زيادة الحضور على الإنترنت من خلال نشر الإعلانات على بوابات المناقصات الرئيسية والمواقع ذات الصلة والتي كانت موضع اهتمام مدراء المشتريات والمشروعات المستهدفين.
  • تشجيع الإدارة على المشاركة في أهم المعارض الإقليمية.
  • أثبتنا أن طلب السوق في قطاعات أخرى غير السكنية والصناعية كان مرتفعاً بما يكفي لتبرير تغيير في استراتيجية المبيعات. انخفض حجم المشروعات المخصصة للأغراض السكنية من 23٪ إلى 5٪ خلال عامين.
  • تغيرت نسبة المنتجات والخدمات منخفضة الربح من 43٪ من إجمالي الإيرادات إلى 13٪ في عامين. استفادت استراتيجية المبيعات الجديدة من المعدات والدراية الهندسية والأدوات في مشاريع أكثر تحدياً من الناحية الفنية.
  • خلال عامين، ارتفع إجمالي الإيرادات بنسبة 31٪، أو بزيادة قدرها 14.4 مليون درهم إماراتي. والأهم من ذلك، ارتفع صافي الأرباح خلال الفترة نفسها من 12٪ إلى 19٪.